سياسة الفروع

من السهل جدا أن نقوم بشراء أو تأجير شقة فى كل مركز من مراكز المحافظات المختلفة لنفتح بها فرع لمعمل تحاليل طبية ولكن من الصعب جدا أن نكون على ثقة بنسبة كبيرة أننا سنرضى الله عز وجل في الناس وأن نصل لتوقعات العملاء ولكن ليس مستحيل بل صعب جدا فلماذا ؟
لقلة الخبرات بين الخريجين سواء خريجى كليات الطب أو خريجى كليات العلوم ولإلحاح وإهتمام الخريج على التعلم السريع والذهاب لفتح معمل خاص به دون الإلمام بخبرات ودراسات تكفى وكذلك دون وجود السيولة المادية لشراء أفضل أنواع الأجهزة العالمية لأنه يعتمد إعتماد كلى فى فتح معمله على تجميع العينات من المرضى وإرسالها لمكان أخر يقوم بفحصها له بمقابل بسيط (تجارى) مما يجعلك لا تثق فى أن تأتمن أى شخص فى إدارة فرع (إلا من رحم ربى) أو العمل به دون تواجدك كصاحب للمعامل وهذا مستحيل فى كل الفروع ولإيماننا ويقيننا بأن المستوى الأمثل لأخصائى التحاليل لا يكون إلا بالإلمام بدراسات وخبرات وتجارب معملية لا تقل عن خمس سنوات ليس فقط فى مهارات اليد والتعامل مع الأجهزه ولكن فى خبره التعامل مع المريض والإلمام بالأمراض المختلفة وأسبابها وطرق تشخيصها حتى يكون دليل للناس فى التوجه السليم.
لذا عزمنا وبفضل الله على ألا نفتح أى فرع من فروعنا إلا بعد أن نطمئن بأن من يتعامل مع المرضى والعينات هو أهل لذلك فى جميع النواحى ولا يسمح لهم بإجراء التحاليل بمفردهم بدون إشراف إلا بعد التأكد من إتقانهم للعمل وتحت المراقبه الدورية ونحن نسعى دائما لذلك وننتظر دائما الفرص التى ننفذ فيها ذلك مع تطبيق سياسة الشراكة مع مديرى الفروع من منطلق أن الإتحاد قوة لنتمكن من تقديم أفضل الخدمات والله المستعان وهو على كل شىء قدير

error: تم حماية المحتوى !